سيميوني يستعد لمواجهة ميلان

أتلتيكو يعاني قبل موقعة السان سيرو

اعترف دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد حامل لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بأن فريقه بحاجه لتغييرات بعد بداية غير مقنعة للموسم.

وكان أتلتيكو قد خسر في الدوري بهدف نظيف أمام الافيس المتواضع يوم السبت وفي وقت سابق من هذا الشهر تعادل بدون أهداف مع بورتو في مستهل مشواره بالمجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا، ولن يتحمل أي أخطاء جديدة عندما يواجه نادي اسي ميلان يوم الثلاثاء.

وصرح سيميوني: في الكثير من المباريات هذا الموسم حرمتنا الفرق المنافسة من الحصول على مساحات. يبدو أن الفرق بدأت تحفظ طريقة لعبنا هذا الموسم وتستغل هذا الأمر جيدا. الكرة في ملعبنا لإجراء تغييرات.

وسيستعيد أتلتيكو لاعبه توماس ليمار بعد تعافيه من إصابة في الفخذ قبل مواجهة ميلان في السانسيرو ،الملعب الذي يعرفه سيميوني جيدا حيث سبق له اللعب لعامين مع الغريم إنتر ميلان خلال مسيرته كلاعب.

وقال سيميوني: نعلم أننا سنواجه منافسا قويا يملك فريقا رائعا. من الرائع اللعب أمام فريق بحجم ميلان في دوري الأبطال. تطور كثيرا في السنوات القليلة الماضية وبالطبع أحب الأجواء في ملعبه.

وسيكون الغائب الوحيد عن صفوف أتلتيكو هو مداغعه سافيتش الذي يمضي المباراة الثانية في عقوبة إيقاف لأربع مباريات والتي يحملها منذ الموسم الماضي.

وسيلعب بورتو مع ليفربول ضمن نفس المجموعة . يذكر أن ليفربول قد فاز 3-2 على ميلان في مستهل مشواره في البطولة.

زر الذهاب إلى الأعلى